التَّعريف بالسّلسلة

مِفتاحُ العَرَبيّة سِلسِلةٌ مُتَكامِلة في تعليم اللُّغةِ العَرَبيّة للنّاطِقينَ بغيرها أوّلاً - مُقدّمة: سِلسِلةُ (مِفتاحُ العَرَبيّة)، هي سِلسِلةٌ مُتكامِلةٌ في تَعليم اللغة العربيّة للنّاطِقينَ بِغَيرها، ألِّفت على يد نخبة من المُؤلِّفين الخبراء المتخصّصين في مَجال تعليم اللّغة العربيّة للنّاطقين بغيرها تَنظيراً وتطبيقاً. ثانياً - الفِئةُ المُستَهدَفة: المُتَعلِّمون: أعِدَّت هذه السّلسلة لمتعلّمي العَرَبيّة من النّاشئة والكِبار من النّاطقين بغيرها، وقد أخذنا في الحُسبان أعمار المتعلّمين وما يترتّب عليه من مُلاءمةٍ للموضوعات وأساليب التّدريس والأنشطة المناسبة. البيئة التَّعليميّة: هذه السِّلسلة مُعدّةٌ للتَّدريس في بيئات تعليميّةٍ مُختلفة، فهي تُراعي جميع المَجالاتِ الثّقافيّة (عالَميّة، إسلاميّة، عَرَبيّة، مَحَليّة) المعتمدة في تقديم المحتوى التّعليمي، وبذلك لا يكون هناك تحيُّز ثَقافيّ يُؤدّي إلى نُفورِ بَعضِ المُتَعلِّمين من المَنهَجِ التّعليمي للأسبابِ الثَّقافيّة عموماً. ثالِثاً - الأهدافُ العامّة للسِّلسِلة: الهدفُ الأساسُ هو أن يكتسب المُتعلِّمُ مستوى جيّداً من التّواصُل مع المحيطِ العَرَبي في موضوعات متنوّعة: تواصُليّة مألوفة وغير تواصُليّة، إضافة إلى توسيع تعلُّمه لِيَشمَلَ مَوضوعاتٍ مُجَرّدة في مَجالاتٍ مُتَعدِّدة، وعليه فإنّ الهدف هو: إكساب المتعلّم الكفاية اللغويّة المتمثِّلة في المهارات اللغويّة الأربع (الاستماع، التَّحدُّث، القِراءة، الكِتابة)، والعَناصر اللُّغويّة الثّلاثة (الأصوات، المفردات، التَّراكيب اللُّغَويّة). إكسابُ المتعلّم الكفاية الاتّصالية المتمثِّلة في القُدرة على التَّواصل نُطقاً وكِتابةً مع أهلِ اللُّغة النّاطِقينِ بها في مَواقِفَ وسِياقاتٍ اجتِماعيّة حقيقية. إكسابُ المُتعلّم بَعضَ مَظاهِرِ الكِفاية الثَّقافيَّة، التي تَتَجَلّى في إبراز بَعضِ الجَوانِب الثَّقافيّة للثَّقافة العَربيَّة والظَّواهِر المُنتَشِرة في عالمنا العَرَبيِّ، إضافةً إلى المجالاتِ الثَّقافِيّة ذاتِ الأبعادِ العالَمِيّة. رابِعاً - فَلسفة بناء السِّلسِلة: اتّخذ المؤلِّفون المَدخَلَ مُتَعَدِّدَ الأبعاد أساساً لِبناء السّلسلة، وهو الذي يتوافق مع الرُّؤية التَّكامُلية في تعليم اللُّغات، التي ترى أنّ تعلُّم اللُّغة عَمليّة تكامليّة لا يُمكِن فَصلُ عَناصِرها ومهاراتها اللّغويّة إلا لأسباب تعليميّة بحتة. ولتحقيق هذه الرُّؤية تمّ الاعتماد على أكثر من مدخل من مداخل التّأليف، نذكر منها: مَدخَل التّحليل اللُّغويّ. المَدخَل المَهاري. المَدخَل الوظيفي/ التّواصليّ. المَدخَل الاستراتيجيّ. المَدخَل الثّقافيّ.

استمرار

Tanıtım Videosu

نماذج من المحتوى

Starter - PreA1

استعراض معظم

Beginner - Speaking and Listening A1

استعراض معظم

Beginner - Reading and Writing A1

استعراض معظم

High Beginner - Speaking and Listening A2

استعراض معظم

High Beginner - Reading and Writing A2

استعراض معظم

Intermediate - Speaking and Listening B1

استعراض معظم

Intermediate - Reading and Writing B1

استعراض معظم

High Intermediate - Speaking and Listening B2

استعراض معظم

High Intermediate - Reading and Wiriting B2

استعراض معظم